الجمعية الثقافية سعيد عتبة ورقلة -الجزائر-
{ أعزاءنا زوار وضيوف منتديات الجمعية الثقافية سعيد عتبة }


نصافحكـم بالـورود ونعـطركـم بأريـج المحبـة, ونفتـح قلوبنا لكـم وصفحـات منتــدانا لأقلامكــم حتى ننثــر بحبــر الــصدق ما يرضى الله عنـا و يفـيد الـجميع.

(( أهلا وسهلا بكم معنا ))

الجمعية الثقافية سعيد عتبة ورقلة -الجزائر-


 
الرئيسيةالتسجيلدخولقناة الجمعية الثقافية سعيد عتبة ورقلةحسابنا على الفيس بوكحسابنا على تويتر
"اللهم احرسني بعينك التي لا تنام، واكْنُفْني بركنك الذي لا يُرام، لا أهْلِكُ وأنت رجائي، رب ! كم من نعمة أنعمت بها عليَّ قلَّ لك عندها شكري، ... " ............
<تطلق الجمعية الثقافية سعيد عتبة ورقلة حملة لجمع اكبر عدد من المذكرات سواء من الجامعة او من معاهد التكوين لذا كل من تتوفر لديه مذكرة تخرج تقني سامي او ليسانس او رسالة ماستر او ماجستير او اطروحة دكتوراه وهذا من اجل اثراء المكتبة المتواجدة بمقر الجمعية من اجل ان تعم الفائدة..... في حالة عدم توفر نسخة مطبوعة نقبل النسخة الالكترونية سواء pdf او word وتتكفل الجمعية بعملية الطباعة، من اجل مقروئية اكثر وفائدة اكبر.ترسل الملفات الى حساب الفيس بوك الى الايميل acsaidotba@gmail.com ...دمتم في خدمة العلم والمجتمع ولنكن دوما نسعى لنقل العلم والمعلومة.>
المواضيع الأخيرة
» حساب فاتورة الكهرباء و الغاز بالتفصيل .......
الثلاثاء يناير 05, 2016 10:03 am من طرف djoo77

» استقبال رمضان
الخميس يونيو 18, 2015 11:37 am من طرف اسلام

»  ما الذي ينبغي على المسلم أن يستقبل به شهر رمضان
الخميس مايو 14, 2015 11:07 am من طرف اسلام

» موضوع: جميع مذكرات ودروس الطور الثانوي( 1 2 3 ثانوي)لجميع المواد
الثلاثاء نوفمبر 25, 2014 8:54 pm من طرف habbouchibellaha

» الخادمة تمكث طويلا في دورة المياه
الخميس مايو 29, 2014 12:28 pm من طرف محمد اسلام

» مشاريع تخرج جديدة في الالكترونيك الصناعية
الأربعاء أبريل 02, 2014 3:02 pm من طرف حمزة باي

» مذكرة تخرج المؤسسة الاقتصادية و الجباية
الثلاثاء أبريل 01, 2014 12:26 am من طرف ishakma

» بحث حول بورصة نيويورك
الأربعاء مارس 26, 2014 12:57 pm من طرف omarmorao

» التمويل البنكي للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة
الأحد مارس 23, 2014 11:05 pm من طرف mimimerine

منتدى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
فاتورة ثانوي المالية الصغيرة عن المركزي الكهرباء الاقتصادية التمويل بورصة البنكي مذكرة تخرج مذكرات التجارية على 2012 في المؤسسة دور والمتوسطة الجزائر التحكم البنك البنوك نيويورك

شاطر | 
 

  نصائح للأخوة في الله...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رباب السماء
طاقم الإشراف
طاقم الإشراف


عدد المساهمات : 328
تاريخ التسجيل : 15/11/2010
الموقع : .. ليسَ شيءٌ أضرَّ على الأممِ ، وأسرعَ لسقوطِها من خِذلانِ أبنائِها للسانِها ، وإقبالِهم على ألسنةِ أعدائِها..

مُساهمةموضوع: نصائح للأخوة في الله...   الخميس ديسمبر 23, 2010 12:28 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي في الله ..

إن معنى الحب في الله ، هو أن يحب كل منا في الآخر ما يحبه الله فيه ،
فلا يحب أحدنا الآخر لذاته بل لما فيه من صفات يحبها الله .
فالذي يستحق أن يُحب لذاته هو الله عز وجل ، وأي حب ينبغي أن يكون تابعًا له .
فنحن نحب الرسول صلى الله عليه وسلم لأن الله يحبه وأمرنا بحبه ،
ونحب المسلمين ونكره الكافرين لذلك أيضًا .
بل إننا نحب المسلم الملتزم بأوامر الله أكثر من المسلم العاصي المقصر في جنب الله ،
مع العلم بأننا لا نكره العاصي لذاته أيضًا ،
بل نكره فيه أفعاله التي تغضب الله عز وجل .
ونحب المؤمن القوي أكثر من المؤمن الضعيف ، لأن الله يحب فيه القوة ،
ونحب أهل المساجد المحافظين على الجُمع والجماعات وسنة الرسول صلى الله عليه وسلم أكثر ممن لا يحافظون على ذلك .
ونحب أهل الجهاد السائرين في الطريق الصحيح لتمكين دين الله في الأرض – دون إفراط ولا تفريط – أكثر ممن قعدوا عن الجهاد أو انحرفوا عن طريقه .
ونحب في هؤلاء القاعدين التزامهم بالأوامر الأخرى أكثر من غيرهم من المسلمين الشاردين البعدين عن الله .
وخلاصة القول : إنه من الواجب علينا أن نحب المرء بمقدار ما فيه
من صفات يحبها الله ،
ونبغضه بمقدار ما فيه من صفات يبغضها الله عز وجل .
فإذا تبين ذلك ، فلا يجوز لنا أن نفضل إنسانًا عن آخر إلا بهذا المقياس ،
فلا نفضل ولا نقرب شخصًا ما على آخر لأن نفوسنا تميل إليه أكثر .


فكما يقول الإمام ابن تيمية رحمه الله :
وليس للخلق محبة أعظم ولا أكمل ولا أتم من محبة المؤمنين لربهم ،
وليس في الوجود ما يستحق أن يُحب لذاته من كل وجه إلا الله تعالى ،
وكل ما يحب سواه فمحبته تبعًا لحبه ، فإن الرسول صلى الله عليه وسلم إنما يُحب لأجل الله ويطاع لأجل الله ، ويُتبع لأجل الله ، كما قال تعالى : ﴿قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ ﴾ [آل عمران/31] ، وفي الحديث : " أحبوا الله لما يغذوكم به من نعمة ، وأحبوني لحب الله ، وأحبوا أهل بيتي لحبي " ،


وقال تعالى : ﴿ قُلْ إِنْ كَانَ آَبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ وَإِخْوَانُكُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ وَعَشِيرَتُكُمْ وَأَمْوَالٌ اقْتَرَفْتُمُوهَا وَتِجَارَةٌ تَخْشَوْنَ كَسَادَهَا وَمَسَاكِنُ تَرْضَوْنَهَا أَحَبَّ إِلَيْكُمْ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَجِهَادٍ فِي سَبِيلِهِ فَتَرَبَّصُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ ﴾[التوبة/24] .

أخي في الله ..

أنت أحب الناس إلى قلبي بعد الرسول صلى الله عليه وسلم ، فقد رأيتك تبتعد عن أهل المعاصي ، وتدخل في زمرة أهل الإيمان ، ثم رأيتك تبحث عن المجاهدين من أهل الإيمان لتلحق بهم ، بل وتتسابق مع أهل الجهاد في التضحية بكل ما تملك من وقت وجهد ومال ونفس في سبيل نصرة دينك وأنت تعلم أن طريق المجاهدين صعب عسير وبخاصة في هذا الزمان .
فكيف لا أُحبك بعد ذلك ؟!
فحبي لك من أدلة إيماني كما قال صلى الله عليه وسلم : " ثلاث من كن فيه وجد حلاوة الإيمان : أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما ، وأن يُحب المرء لا يحبه إلا لله ، وأن يكره أن يعود في الكفر بعد أن أنقذه الله منه كما يكره أن يُقذف في النار "وقال صلى الله عليه وسلم : " أوثق عرى الإيمان الحب في الله والبغض في الله
فلا عجب أن يصبح حبي لك أكثر من حبي لأبي وأمي وزوجتي وولدي وأخي ، طالما أن أحد منهم لم يَرْق إلى المرتبة التي وصلت إليها


أخي في الله ..

أحذر نفسي وإياك من أن يُحب أحدنا الآخر لذاته ، ولأنه يميل إليه ويجد متعة شخصية في وجوده معه ، فلا يُشاهد إلا معه ، في حِله وترحاله ، وجده وهزله ، فيؤدي ذلك إلى الارتباط الشخصي ، وهذا من أخطر منعطفات الأخوة في الله ، حيث يتحول الحب من حب في الله إلى حب لذات الأشخاص ، فإذا انحرف أحدنا تبعه الآخر ، لأنه مرتبط به ، سائر في رِكابه ، ولنتذكر أن الرسول صلى الله عليه وسلم لما مات جزع الناس وفزعوا .. فلما علم أبو بكر بذلك صعد المنبر وقال للناس : من كان يعبد محمدًا فإن محمدًا قد مات ومن كان يعبد الله فإن الله حي لا يموت ،
وقرأ قوله تعالى : ﴿ وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ ﴾ [آل عمران/144] .

ففي هذه الكلمات الوجيزة من أبي بكر - رضي الله عنه – صحح المسار ، وربط الناس بربهم ، وخرج الناس - كما تقول كتب السيرة - يرددون هذه الآية .

فلنتآخ جميعًا .. ولنرتبط برباط الله ، لا برباط ذواتنا .





************************
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الضياء
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات : 314
تاريخ التسجيل : 12/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: نصائح للأخوة في الله...   الخميس ديسمبر 23, 2010 9:13 pm







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://saidotba.mam9.com
رباب السماء
طاقم الإشراف
طاقم الإشراف


عدد المساهمات : 328
تاريخ التسجيل : 15/11/2010
الموقع : .. ليسَ شيءٌ أضرَّ على الأممِ ، وأسرعَ لسقوطِها من خِذلانِ أبنائِها للسانِها ، وإقبالِهم على ألسنةِ أعدائِها..

مُساهمةموضوع: رد: نصائح للأخوة في الله...   الجمعة ديسمبر 24, 2010 3:26 pm

و جزيتَ بالمثل أخي الفاضل

بارك الرحمن فيك و أسعدك





************************
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نصائح للأخوة في الله...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الجمعية الثقافية سعيد عتبة ورقلة -الجزائر- :: المنتدى العام :: القسم العام-
انتقل الى: